منتديات أمير تايمز
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


منتديات ثقافية ورياضية وسياسية وتربوية لكل الجنسين
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  هل هذه جريمة ؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
♥عاشقة الرجاء البيضاوي♥
المشرف العام
المشرف العام
avatar

♣ بَلَدِيـﮯ ♣ : الجزائر
♣ جـِنْــسِـي ♣ : انثى
♣ عدد مشآرٍڪْآتيـﮯ ♣ : 302
♣ آنظمآمڪْ ♣ : 01/10/2011
♣ عـمــري ♣ : 25

مُساهمةموضوع: هل هذه جريمة ؟   الأحد 14 أبريل 2013, 19:26

استرخى رجل الأعمال الشهير عمر في مكتبه وامتدت يده في تكاسل إلى زر التسجيل وراح يردد أغنية قديمة،

على الرغم من بدانته المفرطة إلا أنه كان يتمتع بصوت جميل يحسده عليه أصدقائه من رجال الأعمال وغيرهم،

وبينما هو كذلك أوقفته طرقات هادئة على باب مكتبه فقال في هدوء: أدخل.

" صديقي عمر .. أين أنت يارجل ؟ " قالها أكرم شريكه في العمل الذي دلف
إلى الحجرة بابتسامة عريضة فنهض عمر من مكانه على الفور وهو يقول ضاحكاً "
أنا في المنزل يارجل، ألا تراني في المكتب أمامك؟ "

تصافحا في حرارة ودعاه عمر إلى الجلوس..

وأخذا يتبادلان الحديث والنقاش حول عدة أمور في العمل، كانت الابتسامات مصطنعة ولم تنجح في فض الخلاف الكبير بين الشريكــين..

ما هي إلا دقائق، حتى اشتد الخلاف بينهم.

ولكن بدا أن الأمر قد زاد عن الحد، وارتفعت الأصوات وتحول الأمر إلى عراك بالأيدي و..

كانت المصيبة

لقد أخرج أكرم من جيبه مسدساً وأطلق النار، وبكل بساطة ، وسقط عمر صريعاً

حدق أكرم في شريكه لحظة في ذهول وكأنما لا يصدق أنه قتل شريكه

ثم لم يلبث أن انتزع نفسه من حالة الدهشة وغادر المكان على الفور..

كان الوقت بعد ساعات العمل بمعنى أنه لم يكن هناك أي موظف أو عامل داخل الشركة

وعاد أكرم إلى بيته وهو يظن أن المشكلة انتهت، فلا يوجد دليل أو شاهد يشهد بأنه قد حضر إلى الشركة من البداية .

وجلس في بيته يفكر فيما حدث وعقله يرسم له الفائدة التي سيجنيها من التخلص من شريكه والأموال و.. و.. و....

وبعد عدة ساعات...

قطع حبل أفكاره صوت طرقات باب منزله.

فقام من مكانه وهو يطلق صفيراً طويلاً وكأنما شيء لم يكن وفتح الباب ،

واتسعت عيناه في ارتياع حين وجد نفسه أمام ضابط الشرطة محاطاً برجاله
ثم لم يلبث أن أخفى ملامح وجهه بسرعة وابتسم وهو يقول " نعم أيها الضابط ؟ بما يمكنني خدمتك ؟؟ "

قال الضابط في صرامة " أنت أكرم رفعت ؟؟ شريك عمر قاسم ؟؟؟ "

أجابه في هدوء" نعم هو أنا "

قال الضابط بسرعة " أقبضوا عليه ، أنت متهم بقتل شريكك عمر قاسم اليوم الساعة الرابعة عصرا"

قال أكرم وهو يحاول أن يبدو متفاجئاً من نبأ مقتل شريكه " لماذا أيها
الضابط ؟ أتلقون التهم على الشركاء كلما عجزتم عن كشف الحقائق ؟؟

قاطعه الضابط ساخراً " كلا ولكنه جهاز التسجيل الذي سجل كل خلافاتك مع شريكك "

وانهار أكرم، بكل بساطة...


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
هل هذه جريمة ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات أمير تايمز :: الثقافة والدراسة والوظائف :: القصص القصيرة-
انتقل الى: